إشهار

حمل تطبيق نهار بريس

الرئيسية » 24 ساعة » اقلام وآراء : ” العلاقة بين الاخوة مسؤولية الوالدين”
Portrait of smiling children embracing

اقلام وآراء : ” العلاقة بين الاخوة مسؤولية الوالدين”

اقلام وآراء : ” العلاقة بين الاخوة مسؤولية الوالدين”
ان العلاقة بين الاخوة علاقة دم وقربى لا يمكن ان ينفصم عراها بسهولة، فتربية الوالدين الصالحة للابناء هي المدماك الاول والذي يقوى الروابط الاخوية بين الابناء، فان كانت تربية الوالدين تربية سليمة مبنية على اساس ديني عماده المودة والتكاتف صلح حال الابناء في حياة ابائهم وعند مماتهم، فالعلاقة التي يؤسسها الوالدين بين ابنائهم هي الذخر الذي يستمد منه الابناء قوتهم لتجاوز اي عقبة قد تقف امامهم مستقبلا.
بعد وفاة الاب ينتقل عبء المسؤولية الى الابن الاكبر، والذي يصبح من صلب مسؤوليته ان يحافظ على تلك الروابط ويدعمها ويدافع عنها ما استطاع لذلك سبيلا وكأن الاب مازال على قيد الحياة، لكن تكمن الخطورة اذا ما كانت تلك الروابط ضعيفة وواهنة في حياة الاب، فكيف سيكون الحال ان فارق الاب الحياة؟! سيتفرق الابناء ويدب الخلاف فيما بينهم وتضيع الحقوق وتقطع الارحام ويصبح الاخوة اعداء.
ان مسؤولية الحفاظ على العلاقة بين الاخوة هي مسؤولية مشتركة بين الوالدين والابناء على حد سواء، مرهونة اولا بالتربية التي نشأ عليها الابناء، وبالقيم الاسلامية السمحة التي زرعها الوالدين في قلوب ابنائهم، وايضا بمدى قدرة الابناء على الحفاظ على تلك التربية التي تربوا عليها منذ الصغر. / خوله كامل الكردي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *