إشهار

حمل تطبيق نهار بريس

الرئيسية » 24 ساعة » عمالة اقليم الرحامنة تقيم احتفالا باليوم العالمي للمرأة.

عمالة اقليم الرحامنة تقيم احتفالا باليوم العالمي للمرأة.

عمالة اقليم الرحامنة تقيم احتفالا باليوم العالمي للمرأة.

تخليدا لليوم العالمي للمرأة وهو الثامن من مارس من كل سنة ، نظمت عمالة اقليم الرحامنة يوم الخميس 8مارس2018 وتحت اشراف عامل الاقليم عزيز بوينيان يوما دراسيا تحت شعار “مساهمة المرأة الرحمانية في التنمية المحلية ، حيث غصت القاعة الكبرى للعمالة ،بنون النسوة ، من جميع الاطياف باقليم الرحامنة  ، رئيسات للجمعيات والتعاونيات، مقاولات ، و موظفات بالمقاطعات بابن جرير  وبالوظيفةالشبه العمومية و العمومية، من امن  وجيش، مع غياب تام  لنساء التعليم ؟ بعد ايات من الذكر الحكيم القى عامل الاقليم كلمة ذكرباهمية المرأة في مجال التنمية ،والادوار الطلائعية للمرأة، التي تم التنصيص عليها في دستور 2011 من مساواة ومناصفة ، وحث المرأة الرحمانية، على الابداع والخلق والتميز للوصول ، الى الغاية المنشودة التي خطها جلالة الملك محمد السادس للمرأة المغربية ، وما مدونة الاسرة الا خارطة طريق نحو الانعتاق والتحرر للتماهي مع مصاف الدول عريقة ديمقراطيا في مجال حقوق المرأة ، وختم كلمته بتقديم التهاني بمناسبة هذا اليوم الى المرأة في جميع المعمور والمرأة المغربية والرحمانية على الخصوص. 

لتتوالى المداخلات والعروض كلها صبت حول دور المرأة الرحمانية بين العزلة والانتاج  ، وفي نفس السياق قدمت بعض نساء الاعلام من الرباط شهادتهن  حول هذا اليوم العالمي ، لتبقى شهادات نساء رحمانيات شحيحة جدا اثارت استغراب الحاضرين ، رغم الكلمة العفوية لاحداهن والتي نالت تعاطف وتصفيقات النساء الحاضرات  ؟ 

وفي زوال نفس اليوم توجه عامل الاقليم والوفد المرافق له الى ساحة مركز مبادرات نسائيةوسط مدينة ابن جرير  ليعطي انطلاقة معرض خاص بالنساء عرضن فيه منتوجاتهن الرحمانية من خياطة وتطريز وصناعات يدوية محلية، تفتقر للاسف الى الدعم المالي المتواصل وغياب التسويق الرشيد .

ليختم هذا اليوم بحفل غنائي بقاعة عمالة الرحامنة ادته بعض الفرق الموسيقية ،وكانت تتخلله بين الفينة والاخرى تكريم لنساء في المجال الاعلامي من مدينة البيضاء والرباط ، ويقتصر التكريم المحلي على رحمانية وحيدة ، مليكة بن محراش الاطار بالقرض الفلاحي بابن جرير ، ورغم الملاحظات الشكلية ، وفي نفس الاطار، فان الحفل الختامي عرف تجاوبا وتناغما منقطع النظير بين المحتفلات ،والمعزوفات الموسيقية ، فخلقت الفرجة وعم الطرب في ليلة المرأة الرحمانية بامتياز  . 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *